شبكة غرداية التعليمية

منتدى التعليم و التكوين الشامل
 

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 القرآن واللوح المحفوظ !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
..:: صـــاحـب المنــتـدى ::..

..:: صـــاحـب المنــتـدى ::..


||•الجنس•|: : ذكر
||•مسآهمآتے•| : 3462
||تـقـييمےُ•|: : 1
تاريخ التسجيل : 24/01/2013

مُساهمةموضوع: القرآن واللوح المحفوظ !!!   7/2/2016, 4:57 pm

بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليم


تراجع ابن عثيمين رحمه الله عن تفسير قوله تعالى : { إنه لقرآن كريم ، في كتاب مكنون } ، يعني التحدث عنه وذكر شأنه وحاله ولا يتعين أن تكون الآية دالةً على أنه يكون مكتوب .


قال العلامة الفقيه الأصولي محمد بن صالح العثيمين رحمه الله في كتابه : ) شرح العقيدة السفارينية ( : فإن قال قائل : ألم يقل الله عز وجل : { إنه لقرآن كريم ، في كتاب مكنون } ( الواقعة 77 – 78 ) 

وقال : { بل هو قرآن مجيد ، في لوح محفوظ } ( البروج 2 – 22 ) ، وهذا يدل على أن القرآن مكتوب في اللوح المحفوظ لأنه قال : { بل هو قرآن مجيد ، في لوح محفوظ } 

وقال أيضاً : { في كتاب مكنون ، لا يمسه إلا المطهرون } ( الواقعة 78 – 79 ) وهذا يقتضي أن الله كتبه في اللوح المحفوظ قبل أن يتكلم به وقبل أن ينزله على محمد صلى الله عليه وآله وسلم؟

قلنا : هذه الآية : { إنه لقرآن كريم ، في كتاب مكنون } ، { بل هو قرآن مجيد ، في لوح محفوظ } لا تدل على أنه مكتوبٌ في اللوح المحفوظ .

إذْ قد يكون المراد : ذكره والتحدث عنه وشأنه وعاقبته بدليل قوله تعالى : { وإنه لفي زبر الأولين } ( الشعراء : 196 ) : أي القرآن 

اقرأ آية الشعراء : { وإنه لتنزيل رب العالمين ، نزل به الروح الأمين ، على قلبك لتكون من المنذرين ، بلسان عربي مبين وإنه لفي زبر الأولين } ( البروج 192 – 196 ) .

وهل القرآن مكتوب في زُبُرِ الأولين ؟ أو مُتَحَدَّثٌ عنه في زُبُرِ الأولين ؟

مُتَحَدَّثٌ عنه ، فيكون قوله : { إنه لقرآن كريم ، في كتاب مكنون } و { بل هو قرآن مجيد ، في لوح محفوظ } يعني التحدث عنه وذكر شأنه وحاله ولا يتعين أن تكون الآية دالةً على أنه يكون مكتوب .

والدليل على أنه لا يتعين : ما ذكرته لكم في قوله : { وإنه لفي زبر الأولين } : أي ذكره والتحدث عنه لا أن القرآن نفسه مكتوب هناك ، لأنه لو كان مكتوباً هناك لكان نازلاً قبل محمدٍ صلى الله عليه وآله وسلم بأعوام .

-قال محقق شرح العقيدة السفارينية ( إسلام منصور عبد الحميد ) , هذا الكلام ذكره الشيخ رحمه الله , في شرحه الأول على العقيدة الواسطية ( 2/198 ) الذي شرحه في سنة 1408ه , وقد شرح العقيدة السفارينية في سنة 1408 ه 

ورجع عنه رحمه الله في شرحه الثاني على الأربعين النووية , في الشريط الحادي عشر في الوجه الثاني من الشريط , عند شرحه للحديث الثالث والعشرون عند قوله صلى الله عليه وسلم : " والقرءان حجة لك أو عليك " 

فقال : وكونه في كتاب مكنون هل معناه أن القرآن كله كتب في لوح محفوظ ، أو أن المكتوب في اللوح المحفوظ ذكر القرآن وأنه سينزل وسيكون كذا وكذا؟

الجواب: الأول، لكن يبقى النظر كيف يكتب قبل أن تخلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة وفيه العبارات الدالة على المضي مثل قوله: ( وَإِذْ غَدَوْتَ مِنْ أَهْلِكَ تُبَوِّئُ الْمُؤْمِنِينَ مَقَاعِدَ لِلْقِتَالِ) (آل عمران: الآية121) 

ومثل قوله: (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ) (المجادلة: الآية1) وهو حين كتابته قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة لم يسمع قولها، لأن المجادلة لم تخلق أصلاً حتى تُسمَع مجادلتها؟

فالجواب: أن الله قد علم ذلك وكتبه في اللوح المحفوظ ، كما أنه علم المقادير وكتبها في اللوح المحفوظ وعند تقديرها يتكلم الله عزّ وجل بقوله كن فيكون، هكذا قرره شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - وهو مما تطمئن له النفس.

وكنت قبلاً أقول : إن الذي في اللوح المحفوظ ذكر القرآن لا القرآن، بناءً على أنه يَرِدُ بلفظ المضي قبل الوقوع وأن هذا كقوله تعالى عن القرآن: ( وَإِنَّهُ لَفِي زُبُرِ الْأَوَّلِينَ) (الشعراء:196) 

والذي في زبر الأولين ليس القرآن، بل ذكر القرآن والتنويه عنه، ولكن بعد أن اطلعت على كلام شيخ الإسلام ابن تيمية - جزاه الله خيراً - انشرح صدري إلى أنه مكتوب في اللوح المحفوظ ولامانع من ذلك .

ولكن الله تعالى عند إنزاله إلى محمد صلى الله عليه وسلم يتكلم به ويلقيه إلى جبريل. هذا قول السلف وأهل السنة في القرآن .

قال المحقق : وقد شرح الشيخ كتاب الأربعين النووية مرة ثانية في دورته الصيفية الأخيرة سنة 1421 ه التي قبل وفاته ببضعة أشهر .وشرحه موجود منتشر وعدد أشرطته 19 شريطا 

والصحيح : ما رجع إليه الشيخ رحمه الله , وهو أن القرءان الكريم مكتوب كله في اللوح المحفوظ , وهذا هو قول أهل السنة والجماعة وهو قول شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى ( 12 /126/127 , 15 /223 ) 

فاقتضى ذلك التنبيه والتنويه على ذلك , والله أعلم . إه نقلا عن نسخة من موقع أهل الحديث .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://educ47online.0wn0.com
yakoub xd
..:: عــضـــو نشــيط ::..
..:: عــضـــو نشــيط ::..


||•مسآهمآتے•| : 40
||تـقـييمےُ•|: : 1
تاريخ التسجيل : 16/03/2016

مُساهمةموضوع: رد: القرآن واللوح المحفوظ !!!   23/3/2016, 10:48 am

لا جديد سوى رائحة التميز
تثور من هنا ومن خلال هذا الطرح
الجميل والمتميز ورقي الذائقه
في استقطاب ما هو جميل ومتميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
3ZbNy 7oBk
..:: عــــضــــو ذهــبـي ::..
..:: عــــضــــو ذهــبـي ::..
avatar

||•الجنس•|: : ذكر
||•مسآهمآتے•| : 500
||تـقـييمےُ•|: : 25
تاريخ التسجيل : 06/08/2015

مُساهمةموضوع: رد: القرآن واللوح المحفوظ !!!   3/6/2016, 8:41 pm

لا جديد سوى رائحة التميز
تثور من هنا ومن خلال هذا الطرح
الجميل والمتميز ورقي الذائقه
في استقطاب ما هو جميل ومتميز
تحياتى لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القرآن واللوح المحفوظ !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة غرداية التعليمية :: ركن غرداية العام :: منتدى مواضيع العامة-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: